الإطار النظري لمركز علوم الجينوم (CG)

إن الأمراض الانتكاسية والسرطان يقعان على طرفي النقيض من الطيف السريري. ومع ذلك، فإن كلاهما يمكن أن ينشأ من عيوب جزيئية ذات صلة. وسوف يركز مركز الجينوم على هذين الوجهين المتعارضين من عملة سلامة الجينوم، وهما السرطان، وتفسخ الأنسجة.

سوف ندرس آليات مقاومة الخلايا السرطانية، ونحاول تحديد المؤثرات الرئيسية على سلامة الجينوم باستخدام مناهج فحص الرنا المتداخل الصغير أو (siRNA screening). بالإضافة إلى ذلك، سوف ندرس الروابط بين التلف في الحمض النووي وتفسخ الأنسجة، مع التركيز على الاختلال الوظيفي العصبي، التدهور المعرفي، والتخلف العقلي.

وسنعمل على إنشاء شراكات مع عدد من المستشفيات لتحليل المواد المرضية المشروحة بشكل جيد من المرضى الذين يعانون من أمراض محددة، حيث أن المعرفة الناتجة عن هذا التحليل سوف تسهل التعرف على المؤشرات الحيوية للإصابة بالخلل الوظيفي في العضو البشري، وستمكنا من تطبيق النتائج التي تخرج عن أبحثنا لمساعدة المجتمع.

هدفنا النهائي في مركز الجينوم هو تحديد أهداف دوائية جديدة لعلاج الحالات سواء في حالة المرض، أو فيما قبل الإصابة بالمرض. ولذلك، فإن مركز الجينوم سيتعاون مع مركز التحديد الهيكلي لبنية المادة (Center for Structure Determination of the Structure of Matter)، كما سيتعاون مع المجموعات البحثية الأخرى داخل مدينة زويل، والعاملة في علم الأحياء الجزيئي والبنيوي، وذلك بهدف التحقق من صحة الأهداف المفترضة، التي قد يكون لها استخدام محتمل في تطوير الأدوية بواسطة هرم التكنولوجيا. وسوف يعزز مركز الجينوم البيئة التي يمكن للبحوث متعددة التخصصات أن تزدهر فيها، وستتسلم مصر طليعة الابتكارات.