البروفيسور عبية أول عالم عربي و أفريقي يحصل على زمالة مجمع مهندسي الكهرباء والإلكترونيات

 

 

أعلن مجلس إدارة مجمع مهندسي الكهرباء والإلكترونيات IEEE عن اختيار الدكتور صلاح عبية المدير والمؤسس لمركز الفوتونيات والمواد الذكية ونائب رئيس المدينة للشئون الأكاديمية السابق لمدينة زويل للعلوم والتكنولوجيا والإبتكار كزميل للمجمع في مجال الفوتونيات وذلك نظرا لريادته وأبحاثه المتميزة في مجال الفوتونيات الحاسوبية، وذلك اعتبارا من يناير 2021. تعد زمالة IEEE أعلى تكريم يمنحه المجمع للأساتذة الرواد في مجال تخصصهم على مستوى العالم.
يقوم مجلس إدارة المجمع باختيار أقل من 0.1% (أقل من واحد من ألف) من الأعضاء البالغ عددهم ما يقرب من نصف مليون من أكتر من 160 دولة حول العالم سنويا كزملاء. كما أنه يتم اختيار الأعضاء وفقا لمعايير صارمة. يعتبر مجمع IEEE أكبر منظمة مهنية في العالم لتطوير التكنولوجيا

ويتم اختيار الأعضاء الذين حققوا التميز والكفاءة من خلال منح الزمالة ممن لديه سجل استثنائي مميز من أبحاث رائدة في مجال تخصصهم. وبذلك يعتبر عبية أول أستاذ يعمل بالجامعات العربية والأفريقية يحصل على هذه الزمالة في تخصص الفوتونيات.
وقد أعرب عبية عن امتنانه وشكره العميق لشركاء النجاح الحقيقيين وهم فريقه البحثي بمركز الفوتونيات والمواد الذكية بمدينة زويل، وأيضا بطلاب الدراسات العليا بالماجيستير والدكتوراه الذين أشرف عليهم بمصر وبريطانيا والبالغ عددهم ما يقرب من 150 طالب بعضهم يشغل الآن مناصب مرموقة بالجامعات والشركات المتخصصة بمختلف دول العالم. وقد أضاف عبية أن هذه المكانة المرموقة تعكس وضع البحث العلمي على قائمة أولويات الدولة المصرية في العصر الحالي الذي يشهد طفرة علمية حقيقية.
وفي سياق متصل أعلنت مدينة زويل عن تهانيها للدكتور صلاح عبية وتمثيل مصر في المحافل العلمية الدولية متمنيا له المزيد من النجاح والتوفيق.

و عن الدكتور صلاح عبية فهو حاصل علي بكالوريوس هندسة الإتصالات والإلكترونيات (تقدير عام ممتاز) كلية الهندسة جامعة المنصورة 1991,كما حصل على ماجيستير هندسة الاتصالات الكهربية بكلية الهندسة جامعة المنصورة 1994. و دكتوراه هندسة الاتصالات الكهربية إشراف مشترك بين كل من جامعة المنصورة و جامعة سيتي بلندن 1999. كما تم منحه الدكتوراه الفخرية من جامعة سيتي بلندن عام 2016 

كما بنى عبية مكانة دولية متميزة في مجال الضوئيات المصممة بتكنولوجيا النانو صديقة البيئة مع التركيز على النمذجة الحاسوبية الذكية للأجهزة الضوئية النانوية الحديثة، و أصبح من الممكن إنشاء تقنيات حديثة و التي تلزم لتحقيق مجتمع نظيف من الكربون. و قد نشر ما يزيد عن 500 بحث علمي في المجلات والدوريات العلمية (258 بحثاً) و كذلك المؤتمرات الدولية أكثر من (263 بحثاً)، و تم الإستشهاد بهذه الأبحاث حوالي 3818 مرة غالبيتهم العظمى في OSA، IEEE، IET/IEE كما ألف ثلاث كتب

وحصل على العديد من الجوائز الدولية العلمية نظراً لإسهاماته المتميزة فعلى سبيل المثال لا الحصر:
- وسام العلوم والفنون من الطبقة الأولى، من سيادة الرئيس عبدالفتاح السيسي في عيد العلم، 2019.
- أستاذ الكرسي الفخرية في مجال الفوتونات بمعهد جورج جرين للكهرومغناطيسية، جامعة نوتنجهام – المملكة المتحدة عام 2019
- درجة الدكتوراه الفخرية في العلوم من جامعة سيتي بلندن – المملكة المتحدة عام 2016
- أستاذ كرسي اليونسكو للتكنولوجيات الحديثة للتنمية المستدامة في أفريقيا، اليونسكو، باريس 2019
- جائزة الدولة التقديرية في العلوم الهندسية، 2019
- زمالة جمعية علوم الضوئيات الأمريكية OSA عام 2019
- العضوية الشرفية مركز الفيزياء النظرية بإيطاليا التابع لهيئة اليونسكو ICTP عام 2017
- جائزة خليفة للأستاذ المتميز في البحث العلمي على مستوى العلماء العرب عام 2017
- جائزة مؤسسة الفكر العربي في الإبداع العلمي – لبنان ديسمبر 2015
- جائزة الأكاديمية المصرية للبحث العلمي و التكنولوجيا (ASRT) – مصر سبتمبر 2014
- جائزة مؤسسة عبد الحميد شومان للعلماء العرب في العلوم الهندسية – الأردن أكتوبر 2014
- جائزة الدولة للتفوق العلمي في العلوم الهندسية – مصر سبتمبر 2013
- جائزة الدولة التشجيعية للعلوم الهندسية – مصر سبتمبر 2005